شاب سوري يضحي بحياته لإنقاذ طفل من حريق في الجزائر


تداولت الصفحات ووسائل الإعلام الجزائرية قصة الشاب السوري ابن مدينة دمشق الوحيد لأهله " فادي مدريوني ".

فادي مدروني شاب سوري من مدينة دمشق، 26 عاماً، من الشباب السوري العامل والمقيم في الجزائر، ولاية وهران، يسكن في غرفة متواضعة بإحدى الأحياء الشعبية.

انفجرت جرة الغاز عند جيرانه المقابلين لغرفته، واشتعل البيت بالنار فهرب كل من في البيت، عند سماع فادي للأصوات خرج مسرعاً من غرفته ليعرف أن في داخل البيت المشتعل يوجد طفل عمره سنتين ولا أحد يستطيع أن يدخل ليخرجه من وسط الحريق.

بدون تردد دخل فادي في وسط الحريق والدخان الكثيف ليبحث عن الطفل وبعد دقائق وجد الطفل وأخرجه وأنقذه حياته، لكن مع الأسف، فادي يعاني من مرض الربو وضيق التنفس، بعد قليل من مجيء الإسعاف ومحاولة نقله للمستشفى، وافته المنية على الطريق قبل الوصول إلى المستشفى. مع العلم الشاب فادي وحيد لأهله.

تعازينا الحارة والقلبية لعائلة فادي وجميع محبينه وأصدقائه في سوريا والجزائر.

الخبر منقول من وسائل إعلام جزائرية

45 views0 comments
  • Facebook
  • Instagram
  • Twitter
  • YouTube

©2020 by Dubarah | The Syrian Network | Toronto, Canada | Ashoka Fellow

Dubarah is a Non-Profit Corporation, incorporated under the Canada NFP Corporation Act. CN# 972045-6